الحكومة تفرج عن منح التعويض عن الاخطار المهنية

آخر تحديث : الأربعاء 30 نوفمبر 2022 - 5:24 مساءً
SAFAA
اخبار وطنيةمشاهير
الحكومة تفرج عن منح التعويض عن الاخطار المهنية

 

صفاء لغزوزي

أفرجت الحكومة عن منح التعويض عن الأخطار المهنية لفائدة الضباط الأطباء والصيادلة وجراحو الأسنان والبياطرة والممرضون وتقنيو الصحة العسكرية الذي يتقاضون أجرة شهرية، حيث ستتراوح ما بين 700 و2950 درهما في 2023، وبين 1400 درهم و5900 درهما في 2024 حسب الرتب.

جاء ذلك في مرسوم صدر بالعدد الأخير للجريدة الرسمية يتعلق بتحديد الاجر الشهري العسكريين التابعين للقوات المسلحة الملكية، وقعه بالعطف الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، والوزيرة المنتدبة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارية غيثة مزور.

وحدد هذا المرسوم في شقه المتعلق بمنحة التعويض عن الأخطار المهنية، مبلغ المنح حسب الرتبة، حيث سيتقاضى الكولونيل ابتداء من فاتح يناير 2023 منحة شهرية تقدر بـ2950 درهم، على أن ترتفع ابتداء من فاتح يناير 2024 إلى 5900 درهم.

فيما سيتقاضى اليوثنان كولونيل تعويضا عن الأخطار المهنية يصل إلى 2250 درهم، ابتداء من فاتح يناير 2023، و4500 درهم ابتداء من فاتح يناير 2023، وبالنسبة لرتبة الكومندون فحدد مبلغ التعويض الشهري في 1800 درهم خلال 2023، و3600 درهم في 2024، فيما سيتقاضى القبطان ملازم 1400 درهم في 2023، و2800 درهم ابتداء من 2024.

وبموجب هذا المرسوم سيتقاضى الممرضون وتقنيو الصحة العسكرية المتقاضون أجرة شهرية منحة التعويض عن الأخطار المهنية، 700 درهم ابتداء من فاتح يناير 2023، و1400 درهم ابتداء من فاتح يناير 2024.

بينما سيتقاضى الضباط غير الأطباء والصيادلة وجراحو الأسنان والبياطرة العسكريون وضباط الصف غير الممرضين وتقنيو الصحة العسكرية المتقاضون أجرة شهرية، العاملون في مجالي الإدارة والدعم داخل مؤسسات الاستشفاء والوحدات التابعة لمصلحة الصحة العسكرية، منحة التعويض عن الأخطاء المهنية حدد في 350 درهم ابتداء من يناير 2023، و700 درهم ابتداء من فاتح يناير 2024.

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الأخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق