أعضاء فصيلي مشجعي الرجاء والوداد أمام وكيل الملك

30 نوفمبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 - 3:25 مساءً
.
حوادث ومحاكم
أعضاء فصيلي مشجعي الرجاء والوداد أمام وكيل الملك
محمد الكحلي

قرر وكيل الملك لدى المحكمة الزجرية الابتدائية عين السبع بالدار البيضاء، اليوم الثلاثاء، تمديد الحراسة النظرية في حق أعضاء من فصيلي مشجعي فريقي الوداد والرجاء البيضاويين، اللذين جرى اعتقالهم أول أمس الأحد في أعمال شغب وعنف، بعد إحالتهم عليه من طرف الشرطة القضائية الولائية.

وجاء قرار وكيل الملك بعد عرض 11 عنصرا من فصيلي الوداد والرجاء أمام المحكمة، اليوم، بتهم تتعلق بارتكاب أعمال عنف مرتبطة بتبادل الرشق بالحجارة وتهديد سلامة الأشخاص وممتلكات الغير، وهو ما جعل الضابطة القضائية تواصل الاحتفاظ بهم رهن الحراسة النظرية ليوم آخر، حيث من المنتظر أن يتم تقديمهم مرة أخرى إلى النيابة العامة يوم غد الأربعاء.

وكانت أعمال الشغب شهدتها منطقة حي جيرا بالمعاريف التابعة ترابيا لأمن أنفا بالدار البيضاء، تمكنت إثرها عناصر الشرطة من توقيف 11 شخصا من “إلتراس” فريقين بيضاويين، ضمنهم قاصرين يبلغان من العمر 17 سنة، للاشتباه في تورطهم بارتكاب أعمال عنف مرتبطة بتبادل الرشق بالحجارة وتهديد سلامة الأشخاص وممتلكات الغير.

وعاشت منطقة المعاريف، يوم الأحد الماضي، أعمال شغب تبادل فيها محسوبون على فصائل مشجعي أندية لكرة القدم، التراشق بالحجارة، وسط الشارع، مرددين عبارات تحريضية، وهو ما استدعى تدخل دويات الشرطة التي تمكنت من توقيف 11 من مرتكبي أعمال الشغب التي أثارت الرعب في الساكنة، وخلفت خسائر مادية بالمنطقة، فيما لاذ آخرون بالفرار عند سماع إنذارات تحذيرية، أطلقتها سيارات قوات حفظ النظام العام.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق