الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية ينظر في توقيف نائبين متابعين في “عصابة سماسرة الرمال”

آخر تحديث : السبت 6 أغسطس 2022 - 6:43 مساءً
.
حوادث ومحاكم
الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية ينظر في توقيف نائبين متابعين في “عصابة سماسرة الرمال”
محمد الكحلي

بناء على التحريات والأبحاث التي باشرها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحث إشراف الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء في الملف المتعلق ب “عصابة سماسرة الرمال” والذي تم تقديم بمقتضى 29 مشتبه فيه بتاريخ يوم الجمعة 29 يوليوز 2022 وتم إيداع 27 مشتبه فيه السجن عكاشة من بينهم.

قاضي يشغل منصب نائب وكيل الملك لدى المحكمة الزجرية عين السبع بالبيضاء و  محامي بهيئة الدار البيضاء وأمنيين في حين قرر قاضي التحقيق حفظ المتابعة في حق باشا ممتاز يشغل بباشوية دار بوعزة ولكونه تولى منصبه حديثا وعاملة نظافة بالمحكمة لتنازل زوجها على المتابعة بالخيانة الزوجية.

وإضافة إلى ذلك تم تقديم قاضيين يشغلان منصب نائب الوكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية الزجرية بالدار البيضاء واللذين تم متابعتهما في حالة سراح من طرف الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء في إنتظار ما ستسفر عنه قرارات الرئيس المنتذب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية بالخصوص كونهم متابعين في حالة سراح يمارسون أعمالهم وبذلك في إنتظار التوقيف عن العمل لكونهم متابعين في حالة سراح.

وهكذا وقفت النيابة العامة على تجاوزات كبيرة ومعطيات خطيرة وقعت في الملف المعروض على أمام أنظار القضاء من تلاعبات في محاضر واستغلال النفوذ وأسفرت عمليات التنصت على المكالمات والأبحاث عن وجود عمليات “الارشاء والارتشاء” و”الوساطة والسمسرة” عبر الحصول على مبالغ مالية كبيرة والخيانة الزوجية…

حيث قرر الوكيل متابعة المشتبه فيهم بتهمة تكوين عصابة إجرامية متخصصة بارتكاب جنح و جنايات الإرتشاء  التزوير في محاضر رسمية  الإرشاء الإرتشاء  و الوساطة فيها لدى موظفين عموميين مقابل دفع و تلقي مبالغ مالية كبيرة استغلال النفوذ  الخيانة الزوجية  و المشاركة و النصب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الأخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق