جريمتان تستنفران القوات الأمنية لطنجة في يوم واحد

آخر تحديث : الثلاثاء 23 نوفمبر 2021 - 1:39 مساءً
.
حوادث ومحاكم
جريمتان تستنفران القوات الأمنية لطنجة في يوم واحد
زكرياء اشطيبي

في أقل من 24 ساعة، شهدت مدينة طنجة جريمتين مختلفتين، مازال الأمن لم يفك طلاسمها الأولى، وقعت مساء أمس وسط شارع رئيسي، حتى استفاقت ساكنة الحي الشعبي بني مكادة في الساعات الاولى، من يوم الثلاثاء الجاري، على وقع خطر هدد سلامتهم الجسدية، في مواجهة شاب من مستعملي المخدرات القوية.

وربطت الساكنة الاتصال بمصالح الشرطة التابعة لأمن بني مكادة تطلب النجدة، حسب بلاغ صادر عن المديرية العامة للامن الوطني، ليحل بعين المكان على الفور عناصر أمنية تابعة للشرطة القضائية، وتمكنوا من توقيف شاب يبلغ من العمر 30 سنة، في حالة تخدير جد متقدمة، يحمل سكينا من الحجم الكبير مهددا سلامة المواطنين بمن فيهم أفرادا من أسرة زوجته، وجيرانه بالحي الشعبي.

وأضاف البلاغ الأمني، أن المشتبه به أبدى مقاومة عنيفية ضد عناصر الشرطة المشاركين في عملية التدخل للحفاظ على سلامة المواطنين من شر السلاح الأبيض، وهو ما اضطرهم إلى استعمال سلاحهم الوظيفي، وإطلاق أربع رصاصات تحذيرية في الهواء، أصابته على مستوى أطرافه السفلى ليتم حجز سلاحه الابيض وتحييد الخطر على الجميع.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة الطبية بالمستشفى الجهوي قصد تلقي العلاجات الضرورية، وذلك في سياق البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

يشار إلى أن ناقلة أموال تعرضت، مساء أمس، إلى عملة السطو على يد أشخاص ملثمين، بمنطقة رياض تطوان إحد الشوارع الرئيسية بمدينة طنجة، واستولى المهاجمين على كيس بداخله حوالي 160 سنتيم، ولاذوا بالفرار إلى وجهة غير معلومة، ومازالت الابحاث جارية للوصول إلى الفاعلين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الأخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق